مقالات وآراء

إحياء يمن الإيمان والحكمة ليوم الولاية

*إحياء يمن الإيمان والحكمة ليوم الولاية

بقلم عبدالله علي هاشم الذارحي؛

 

‏صباح اليوم الإثنين احيا أحرار وحرائر

اليمن عيد الغدير بـ 15محافظة حُرة

وفي أكثر من 160ساحة حددتها اللجنة

المظمة للفعاليات، احتشد الشعب اليمني،

لقد كان اليوم في اليمن يوم مشهود ويوم من ايام الله تعالى ويوم فرح وسرور،ويوم عظيم الشأن فيه وقع الفرج ورُفعت الدُرج ووضحت الحُجج، يوم تبيان العقود عن النفاق و الجحود..

 

بالتالي فقد كان يوم عسر على المنافقين،

كيف لا؟ وقد اكتظت الساحات بالحشود العظيمة في يوم عظيم جددت الحشود المليونية ولائهم لله ولرسوله وللإمام

علي(ع)أعظم رجل بعد نبينا محمد صل الله عليه وآله وسلم من يومنا هذا الى يوم الدين،كما اعلن الجميع الولاء للسيد القائد وأعلنوا برأتهم من قُوىٰ الطاغوت..

 

هذا وقد توجت هذه الفعاليات عصر اليوم 18ذو الحجة بكلمة السيد القائد

التي بدأها بقوله”نتوجه في ذكرى يوم الولاية بالتهاني لشعبنا اليمني المسلم العزيز ولكل المؤمنين والمؤمنات في

أرجاء الدنيا”وقال “شعبنا العزيز في أغلب المحافظات الحُرة كان له حضور جماهيري واسع لإحياء المناسبة المباركة”..

 

واشار السيد القائد الى اهمية إحياء يوم

الغدير ومبداء الولاية في الأمة فقال

“ما أحوج الناس في هذا العصر لاستيعاب مبدأ الولاية الذي يحفظ الأمة

ويصونهامن ولاية الطاغوت”وقال”إما أن نكون في إطار ولاية الله وإلا كان البديل عنها هو ولاية الطاغوت أمريكا ومن معها في هذا العصر”وقال”أمريكا هي طاغوت هذا العصر الطاغوت المستكبر”وقال”ولاية أمريكا هي ولاية

الطاغوت التي هي امتداد للتولي للشيطان.. “وقال” هناك حكومات وزعماءوقادةوملوك وأمراء

لديهم تقبل تام لولايةأمريكا”..

 

وختم السيد القائد كلمته ببعض من حِكَم الإمام علي عليه السلام وتوجيهاته وكُتبه للولاة وشرحها بإيجاز لتعم الفائدة،خاصة في تعامل الإنسان مع الآخرين والحاكم والمحكومين،الرفق بالناس والتواضع

وإستماع الحاكم لرعيته كونه في موقع

المسؤلية يجب عليه ان يكون قدوة،

تاركا للمحرمات ملتزما بتعاليم الإسلام متصفا بالزُهد لعفة والسداد، ولا ان يكون همه المكاسب والصلاح وجمع المال،

واشار السيدالقائد إلى أن ثمرة تولي الإمام علي النصر من الله والغلبة والتأئييد..هذا وقد تظمنت كلمة السيد القائد العديد من الرسائل للجميع،نأمل ان يقرأوهاصح..

 

*ختاما “اللهم إنا نتولاك ونتولىٰ رسولك ونتولىٰ الإمام علي ونتولىٰ أعلام الهدى اوليائك ومن أمرتنا بتوليه سيدي ومولاي السيد القائد عبدالملك بدرالدين الحوثي،

اللهم إنا نبرأ إليك من اعداك اعداء رسولك اعداء الإمام علي اعداء اعلام الهدى اوليائك اعداء من أمرتنا بتوليه سيدي ومولاي عبدالملك الحوثي حفظه

الله ونصره وأيده بتأييده..؛^

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى